الأربعاء 18 رمضان 1440 الموافق 22 مايو 2019
الرئيسية » أخبار الشرقية » أمن الشرقية يعيد محمد بعد اختطافه بـ 3 أيام مقابل فدية

أمن الشرقية يعيد محمد بعد اختطافه بـ 3 أيام مقابل فدية

أمن الشرقية يعيد محمد بعد اختطافه بـ 3 أيام مقابل فدية

الطفل محمد المخطوف

كتب | شادي زعبل

الخطف والاختفاء أصبحت الأخبار الأكثر انتشاراً خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي في مصر .

وزادت تلك الحوادث في الأونة الأخيرة ولولا تعاون الأمن لما عادت بعض الحالات سريعاً .

وتمكنت مديرية أمن الشرقية من إعادة طفل إلى أسرته بمشتول السوق بعد 3 أيام من اختطافه .

وكان مدير أمن الشرقية تلقى اخطاراً من المباحث الجنائية يفيد اختطاف «محمد وائل جودة عفيفي» 14 عام بمشتول السوق.

بعد قيام مجهولين باختطافه من أمام منزل أسرته بمشتول وطلب فدية كبيرة من أهله لإعادته .

حيث قامت الأجهزة الأمنية بتتبع السيارة التي خطفت الطفل وتحديد مكانه والقبض على الخاطفين وعودته لأسرته.

شاب يطعن محام بسبب مرافعته عن طليقة والده بالشرقية

أصيب محام في العاشر من رمضان بمحافظة الشرقية،بجرح قطعي بالرقبة، بعدما طعنه شاب خارج نطاق محكمة الأسرة بالعاشر من رمضان.

وقد تبين أن المحام تعرض للطعن على يد شخص عند انتهاء إحدى الجلسات التي كان يحضرها عن طليقة والده.

حيث تلقى اللواء «إيهاب لمعي»، حكمدار الجنوب بمديرية أمن الشرقية، إخطارًا من اللواء «عاطف شعبان»، مساعد مدير الأمن لفرقة العاشر من رمضان، يفيد بورود بلاغًا بقيام شاب بطعن محامٍ خارج نطاق محكمة الأسرة بدائرة قسم شرطة أول العاشر.

اقرأ أيضًا عضو النقابة العامة للمحامين يطالب بضبط المتهمين المعتدين على محام أبوحماد

السجن للمتهمين بقتل عامل تدخل للدفاع عن سيدة بالشرقية

أصدرت محكمة جنايات الزقازيق بالشرقية حكمها بمعاقبة عامل بمحل حلويات وقهوجي لقتلهما شاب تدخل للدفاع عن ربة منزل.

وذلك في مشاجرة بينها وبين المتهم الثاني.

وأصدر المحكمة الحكم برئاسة المستشار أحمد محمد الشهاوى رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين، بالسجن المشدد 10 سنوات للأول و5 سنوات للثاني.

اقرأ أيضًا مجهولون يعتدون على محام بأبوحماد

قرار من النيابة بعد مصرع شاب بالشرقية بسبب هاتف محمول

أصدرت نيابة منيا القمح اليوم قرارًا بحبس شقيقان لقتلها شاب داخل محل عمله بمنيا القمح، وذلك لخلاف على تصليح هاتف محمول 4 أيام على ذمة التحقيقات.

وتبين من التحريات الأولية، أن المجني عليه لديه محل تصليح هواتف محمولة بمدينة منيا القمح.

وقع بينه وبين المتهم «أ ال» مشادة على تصليح هاتف، وتعدى كل منهما على الأخر بالسب.

وبعد ساعات حضر المتهم ومعه شقيقه بحوزته سكين وشومة وقاما بالتعدي على المجني عليه سويا بالضرب المبرح حتى لفظ أنفاسه الأخيرة بعد ساعات من الواقعة.

وتمكن ضباط مباحث منيا القمح، من ضبط المتهمان، وتم عرضهما في حراسة مشددة على نيابة منيا القمح، للتحقيق معه بمعرفة.

وقرر حبسهما على ذمة التحقيقات.