الأحد 16 شعبان 1440 الموافق 21 أبريل 2019
الرئيسية » منوعات » احذري السهر يعرضك للإصابة بالسرطان

احذري السهر يعرضك للإصابة بالسرطان

 

السهر ليلًا

السهر ليلًا

كتبت | هدير هشام

يعد سرطان الثدي من الأمراض الخطيرة التي قد تصيب النساء، سواء كانت لعوامل الوراثية أو التغذية، أو نقص فيتامينات معينة في الجسم تؤدي إلى حدوث خلل في الخلايا الجذعية.

لكن هل للنوم تأثير على حماية المرأة من سرطان الثدي؟ نعم فقد نشرت صحيفة ديلي ميل البريطانية، دراسة توضح أن هناك علاقة بين النوم وسرطان الثدي، إذ أظهرت الأبحاث التي أجريت على أكثر من 400000 سيدة، أن التي تتعرض للسهر والنوم متأخرًا أكثر عرضه بالإصابة بسرطان الثدي بنسبة 48 %.

كما أظهر العلماء بجامعة بريستول البريطانية، أن النساء اللاتي ينمن فترة أطول من الساعات الموصي بها من سبع إلى ثماني ساعات في الليلة، زادت من فرص تشخيصهن بنسبة 20% لكل ساعة إضافية ينامها الطفل.

وقد يكون أحد التفسيرات أن أولئك الذين يعملون بشكل أفضل في الصباح قد ناموا بشكل أفضل واستيقظوا في وقت سابق.

كما وجد العلماء أيضًا أن النساء اللاتي ينمن فترة أطول أكثر من الساعات الموصي بها من سبع إلى ثماني ساعات في الليلة، زادت من فرصهن في التشخيص بنسبة 20 في المائة لكل ساعة إضافية ينامها الطفل.

وأولئك الذين هم أكثر حدة في المساء ربما يعانون من اضطراب في النوم، مما قد يؤثر على خطر الإصابة بالسرطان.

كما يعتقد الباحثون أن البقاء مستيقظًا في وقت لاحق قد يؤثر أيضًا على الساعة البيولوجية لجسم المرأة، ما يزيد من المخاطر، ويعكس هذا صحة قول الدراسات السابقة التي وجدت أن السيدات المعرضات للسهر مع استخدام التكنولوجيا والجلوس لفترة طويلة أمام التلفزيون وفي الضوء الصناعي أكثر عرضه بالسرطان