الاثنين 21 شوال 1440 الموافق 24 يونيو 2019
الرئيسية » سياسة » الرقابة الإدارية بالدولة تؤكد على استئصال الفساد من جذوره

الرقابة الإدارية بالدولة تؤكد على استئصال الفساد من جذوره

السيسي

السيسي

كتبت | هدير هشام

شهد رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي اليوم الأربعاء افتتاح أعمال المنتدى الأفريقي الأول .

لمكافحة الفساد بشرم الشيخ والذى تستمر أعماله لمدة يومين.

وقال رئيس هيئة الرقابة الإدارية شريف سيف الدين، خلال كلمته بالمنتدى الإفريقي الأول لمكافحة الفساد.

بأنه يهدف إلى تحقيق 5 غايات والتي جاء كالتالي:

الرقابة الإدارية بالدولة تؤكد على استئصال الفساد

-بناء آليات تعاون واطر وضوابط لدعم ومكافحة الفساد في القارة الإفريقية.

-القضاء على الجريمة المنظمة من خلال الحكومة الإدارية والتشريعية.

-النهوض بالإنسان الإفريقي كأساس للوحدة الإفريقية.

-التكامل في التنمية نحو تكنولوجيات ديمقراطية.

-تحقيق العدل والأمن كأساس للتنمية.

اقرأ أيضًا: انطلاق ملتقى «بُناة مصر» تحت رعاية السيسي الأحد

وأشار رئيس هيئة الرقابة الإدارية خلال كلمته بالمنتدى الإفريقي الأول بمكافحة الفساد بشرم الشيخ.

اليوم الأربعاء والمُذاع عبر فضائية صدى البلد.

بأنه سيتم إدارة المنتدى من خلال ثلاث محاور رئيسية تتمثل في:

مكافحة الفساد، تنمية الإنسان، وبناء آليات مؤسسية للتنمية الإفريقية.

كما أفاد سيف الدين بأنه سيتم تبادل الخبرات والرؤى.

وذلك عبر 5 جلسات نقاشية يشارك فيها نخبة من أبناء القارة الإفريقية والدول العربية ممن هم متخصصين في مجال مكافحة الفساد.

واستكمل سيف الدين قائلًا: الرئيس عبد الفتاح السيسي نعد سيادتكم بتعزيز قدراتنا على مكافحة ومواجهة هذه الآفة الخطرة.

سواء بالتدريب أو بالمساعدات الفنية والتكنولوجية، أو باستخدام الميكنة والتحول الرقمي كآليات واضحة للحكومة المالية والإدارية.

بما يساعد على استئصال الفساد من جذوره.

وعلى صعيد أخر أشار السفير«بسام راضي» المتحدث باسم رئاسة الجمهورية.

إن المنتدى ينعقد بناءً على المبادرة التى أطلقها الرئيس السيسي فى يناير العام الماضي 2018.

خلال مشاركته في القمة الافريقية السنوية للقادة الأفارقة.

لعقد المنتدى الأول من نوعه فى مصر مواكبة لرئاستها الحالية للاتحاد الافريقي

وقال المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، أن المنتدى يمثل ملتقى مستدامًا للحوار بين دول القارة لتبادل المعلومات والخبرات والتوعية.

بشأن التدابير والتجارب الوطنية ذات الصلة لمواجهة الفساد تفعيلاً للالتزامات القارية والدولية.

ولبحث كيفية تنمية قدرات الموارد البشرية فى مختلف أوجه منع ومكافحة الفساد.

وتعزيز التنسيق الحكومي الأفريقي في هذا المجال.