الخميس 05 ربيع الثاني 1440 الموافق 13 ديسمبر 2018
الرئيسية » تقارير و تحقيقات » «المانجو» مهدد بالإنقراض من الشرقية والسبب مرض نادر يصيب الأشجار

«المانجو» مهدد بالإنقراض من الشرقية والسبب مرض نادر يصيب الأشجار

كتيت | رويدا عادل

لكل موسم فاكهة يشتهر بها ، ولـ فاكهة الانقراض جماهير ينتظرونها من موسم لأخر، وعشقها لا يستطيعون مقاومتها للذة طعمها ، و فوائدها لا حصر لها فهى تعالج السرطان المواد المضادة للاكسدة التي تعمل على حماية الجسم ضد سرطان القولون والثدي، وسرطان الدم وسرطان البروستاتا  وليس هذا فقط بل منظف للبشرة تساعدك على تنشيط المسام الخاصة بك وإضافة نضارة للوجه، كما إنها مناسبة لجميع أنواع البشرة، إضافة إنها تمنع انسداد المسام الذي يسبب حب الشباب ، وفقدان الوزن ، وتساعد على عملية الهضم ، وحديثنا الطويل عن فاكهة المانجو  التي تشتهر بكثرة أنواعها ومنها : المانجو السكري ، عويس ، ناعومي ، تيمور ، بالمر ، الكيت ، كنت .

تعرضت أشجار المانجو  في الآوانة الأخيرة لقطع أشجارها بجميع المحافظات وأشهرها محافظة الإسماعلية المعروفة بتواجد هذه الفاكهة بها دائمًا ، وحديثنا الآن عن محافظة الشرقية فـتبين عشرات الآلاف من أشجار المانجو مهددة بالإنقراض في العديد من المزارع، مما ظهر مؤخرًا ذبول أوراق المانجو، خصوصًا الأشجار المعمرة  ، مما تسبب في تعكر حياة مزارعي المانجو .

 

رصدت عدسة الشرقية توداي مشاكل مزارعي حقل المانجو :

ومن بداية الجنينه تحزن من منظر الأشجار التي تعد على الأصابع ، يجلس أمام إحدى الأشجار رجل في سن الـ 60 عامًا  تملئ عينيه الحزن يردد على لسانه الحمدلله ، وعند توجيه السؤال ، قال «محمد عبدالعال» أحد المزارعين ، رغم جهودى الخاصة في شراء الأسمدة والمواد للحفاظ على حياة الشجرة إلا أنه يوجد مشكلة لازال يصيب الأشجار، رغم استشارته العديد من المختصين .

 

وأشار إلى أنه إذا استمرت الأشجار على هذا الوضع  سيقضي على البستان المزروع بأشجار المانجو بشكل كامل، والذي يقدر عمره بأكثر من ثلاثة أعوام.

وأضاف على حد علمي يوجد مشكلة أساسية بالأسمدة  ،تقوم بمنع انتقال الماء إلى مختلف الأغصان والعروق، مسببًا جفاف وذبول الأوراق، حتى يصل إلى مرحلة الوفاة الكاملة.

وطالب وزارة الزراعة بسرعة التدخل لإنقاذ العدد الباقي من الأشجار المتواجدة ، فهي مصدر الرزق الوحيد .

ومن جانبه قال أحد العمال بمزرعة المانجو ، منذ 3 سنوات لا يوجد دخل «مال » من قِبل محصول المانجو ، يوجد حشرة تعمل على موت الشجرة بأكملها ، نشدنا الكثير من الجهات المختصة ولا يوجد رد ، وكما نشاهد الجميع يلجأ لقطع أشجاره ليجد دخل يصرف على عائلته وإلا سنموت من الجوع  .

وقال صاحب الحقل الآخر الذي قام بتقطيع الأشجار ، نحن على هذا الوضع منذ أكثر من ثلاث سنوات ، قدمنا العديد من الشكاوي لإنقاذ الأشجار «ولا حياة لمن تنادي» ، بالنسبة لـ حقلِ الخاص منذ سنتين المحصول لا ينتج ثمرة ، لهذا قمت بتقطيع الأشجار وبيع قطعة الأرض ، وفي نهاية حديثه الحزين  قال يوجد مقولة تقول «فيد واستفيد» .

فيما طالب «السيد محمد» أحد الأهالي ، أن موظفي الزراعة فوق السن ، يجب على الحكومة توظيف الشباب ذو الفكر الناضج والأفكار كي يعمل على إيجاد الحلول التى تساعد على تقدم البلاد ، ومكافحة ظاهرة الشيخوخة في قطاع الزراعة ، و بالنسبة لمركز فاقوس يوجد انقراض خيالي امتداد من «خط السماعنة» ، و «أم عجرم » ، و «الصالحية القديمة» وغيرها من القرى كثيرًا منها تحولت مباني  للأهالي ، ولا يوجد اعتراض من قِبل الزراعة .