الأربعاء 18 رمضان 1440 الموافق 22 مايو 2019
الرئيسية » منوعات » امرأة تتعرض للعمى الكامل بسبب عادة تفعلها الفتيات

امرأة تتعرض للعمى الكامل بسبب عادة تفعلها الفتيات

 

كتب | أحمد الدويري

العادات الخاطئة التي تفعلها العديد من الفتيات دون وعي كامل ودون دراية ولمجرد التقليد للغير، هي أمور أصبحت معتادة لدى الفتيات.

حيث تعرض فتاة للعمى الكامل بسبب خطأ وعادة تقع فيها معظم الفتيات، دون العلم واستشارة الأطباء.

من خلال هذه السطور نكشف لكم ما حدث ليكون هذا الأمر هو عبرة، وعدم تكرار الخطأ للحافظ على صحتنا.

حيث تعرضت امرأة أمريكية، لتآكل قرنيتها، عقب نومها بالعدسات اللاصقة.

وذلك بسبب البكتيريا الموجودة في العدسة، والتي استطاعت التوغل داخل عينيها.

وبحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية، نشر باتريك فولمر، أخصائي طب عيون في ولاية نورث كارولينا الأميركية، عبر حسابه الشخصي على فيس بوك، صورا عدة للسيدة

واصفًا إياها بالمرعبة، موضحًا أنها تعاني من قرحة كنتيجة مباشرة للنوم بالعدسات اللاصقة.

وأكد الطبيب أن بكتيريا Pseudomonas هي السبب الرئيسي، لما وصلت له السيدة.

وذلك لأنها تأكل قرنية المرضى، وتترك أنسجة ميتة بيضاء، موضحًا أنها ستؤدي سريعا إلى العمى الدائم.

وبلغت مشاهدات الصورة، أكثر من 30 مليون مشاهدة، فور نشرها.

الطب يحذر من النوم بالعدسات:

لم تكن تلك المرة الأولى، التي يحذر فيها الطب من النوم بالعدسات السابقة، ففي العام الماضي.

نصحت دراسة نشرت في العدد السنوي من مجلة أنالس أوف إيمرجنسي ميدسين الطبية

والحرص على تعقيم العدسات اللاصقة يوميًا، وتبديل العدسات القديمة، لتجنب الإصابة بعدوى القرنية.

وحذرت الدراسة صغار السن والبالغين من خطورة النوم بالعدسات، لأن مجرد الغفوة بهذه العدسات يتسبب في التهاب القرنية ويؤدي في بعض الحالات لإصابات مزمنة.

واتضح أن ثلث من شملتهن الدراسة ينامون دون التخلي عن العدسات.

وحسب بيانات الاتحاد الألماني لأطباء الرمد، فإن عدد حاملي العدسات اللاصقة في ألمانيا يبلغ حوالي 3.4 مليون شخص.

وكان الدكتور عبدالعزيز علي، أستاذ العيون بكلية طب القصر العيني، حذر من قبل من وضع العدسات أثناء وضع القطرات بالعين.

ومن استخدام المراهم أثناء وضعها، والابتعاد عن النوم بالعدسات وعدم استخدامها في الأيام المتربة

مع إراحة العين يوما أو يومين من استخدامها، للحفاظ عليها من الحساسية.