• top-banner-1
  • top-banner-1
  • top-banner-1
  • top-banner-1
الأحد 26 رجب 1438 الموافق 23 أبريل 2017
الرئيسية » تقارير و تحقيقات » بالفيديو..تجمهر أهالي «ههيا» أمام ديوان المحافظة بسبب مزلقان القطار

بالفيديو..تجمهر أهالي «ههيا» أمام ديوان المحافظة بسبب مزلقان القطار

Advertisement

تقرير l أسماء الهادى

مسلسل الإهمال المستمر للسكك الحديدية بمصر مازال مستمر وإرتفاع أعداد الضحايا حوادث القطارات تتزايد ولا حياة لمن تنادي.

«كلها ماشية مصالح »، هكذا عبر بعض الأهالي عن استيائهم عن تعنت نائب البرلمان عن دائرة ههيا لإقامة مزلقان بمدخل المدينة، وذلك لتخفيف تكدس الزحام وتحقيق السيول المرورية بعدما صدر القرار بإقامته، وإلغي بسبب رفضه في ظل خضوع محافظ الشرقية تحت سيطرة النواب، والذى أثير من أزمات مؤخرة بينهما.

ومن جانبه نظم العشرات من أهالى مدينة ههيا وقفه احتجاجيه أمام مبنى ديوان عام محافظة الشرقية لمناشدة اللواء «خالد سعيد» محافظ الشرقية لتلبيته لمطالبهم، حيث تجمهروا قبل اللقاء مطالبين بالدخول إليه اعتراضاً علي قرار نائب مجلس الشعب عن دائرة المدينة، وأوضح الأهالي المتضررون، أنهم في ظلم توزيع جعرافي واهدار المال العام.

وجاء ذلك لما أكده بعض الأهالي عن رئيتهم للموقف أمام تعنت النائب ورفضه للتنفيذ من قرار إقامة المزلقان الملغي.

« إنشاء مزلقان الفتحة كارثة حقيقية» عبر «حمادة جنيدى»،  بتلك الكلمات مؤكداً أنهم قاموا بتقديم العديد من الشكاوى من أجل إقامة مزلقان بمدخل مدينة ههيا لتخفيف الزحام وتيسيراً للمواطنين في الإنتقال لكن تدخل أحد النواب وأصراره علي إقامة مزلقان بوسط المدينة علي حساب مصلحته الشخصية، لافتاً أنه سيضر ببعض استثمارات رجال الأعمال، بالإضافة لهدم جميع المحلات التجارية المقامة بالفتحة في حالة إقامة هذا المزلقان.

أضاف «محمد نبيل» أن الأهالي يعانون من صعوبة الإنتقال بسبب عدم وجود مزلقان بمدخل المدينة، ويعترضون للتكدس المروري يومياً من خلال مزلقان البلوك، مشيراً أن المزلقان المقام بوسط المدينة لا يحتاج إلا لصيانة وتوسيع فقط، والذى شهد كثيراً من الحوادث عليه، لافتاً أن قرار التوسيع يؤدى إلي هدم بعض المبانى، وتخصيص تعويضاً لهم وأخذ تلك الأراضي كمنفعه عامة.

«لا لعزلة أهالي عزبة فهمي» هكذا عبر «جمال جنيدي» مؤكداً أن هناك ظلم في التوزيع الجغرافي للمدينة وإهدار للمال العام، مشيراً إلي تصريح النائب له بأن تلك الفتحة خاصة به وتم وضع الخطة للتنفيذ «الموضوع خرج من أيدى والمحلات هيتم إزالتها»، وطالب بإقامة المزلقان، لتخفيف الضغط على منطقة وسط المدينة، وتسهيل ذهاب المواطنين إلى أعمالهم.

وتابع قائلاً: «سبب إصرار النائب على ذلك، أن المزلقان الجديد سيتسبب في هدم المباني المقامة عليه، بجوارها قطعة أرض استثمارية لرجال أعمال، سيتم استغلالها في بناء محال بديلة، بحسب قوله».

أضاف «محمود إبراهيم» أن المزلقان مكانه ضيق من الإتجاهيين ويتسبب في تكدس مروري مستمر لغلق المزلقان لفترات طويله من الإتجاهيين مما يتسبب في أزمه غير عاديه وكثرة وقوع الحوادث به.

أكد «صلاح سالم» رئيس مدينة ههيا، أن المحافظ «خالد سعيد» أصدر قرار بتشكيل لجنة من السكة الحديد والمحليات لبحث الأمر والتى قامت بمعانية المزلقان لرفع تقرير للمحافظ، لافتاً إلى أنه بمناقشة الوضع بين الجهات المعينة اقترح تطوير مزلقان الفتحة وعمل معبر مشاه بالقرب من المزلقان الثانى، إلا أن القرار النهائى سيكون للمحافظ طبقا لتقرير اللجنة المشكلة.

ومن جانبة يلتمس سكان عزبة فهمى، وحى السراحنة، من المحافظ، أن يتم إنشاء المزلقان ولكن بالساحة الشعبية بههيا بدلاً من مزلقان الفتحة، للتيسير على سكان المنطقة، وتخفيف الضغط على مدخل البلد، وأن تطوير المزلقان بات ضرورياً لحماية أرواح أهالي المنطقة مناشداً المسئولين بالإلتفات إلي المدينة وإدارجها ضمن خطة تطوير المزلقانات.

 


 

 

 

 

 

 

 

Advertisement