الاثنين 18 ذو الحجة 1440 الموافق 19 أغسطس 2019
الرئيسية » أخبار الشرقية » تغريدة مصري..عرض مسرحي يقدم بثقافة منيا القمح

تغريدة مصري..عرض مسرحي يقدم بثقافة منيا القمح

 

تغريدة مصري..عرض مسرحي يقدم بثقافة منيا القمح

مسرحية بثقافة منيا القمح

 

كتبت | هدير هشام

قدمت فرقة قصر ثقافة منيا القمح العرض المسرحي بعنوان « تغريبة مصرية» حيث ستستمر حتى ٥ أبريل الجارى، وتدور أحداث العرض المسرحي حول مراحل من التاريخ المصري ومراحل تغير الإنسان من طفل إلى شباب إلى هرم وعلى طبيعة الشعب المصري وعلى اتحادهم وقت الأزمات.

التغريبه المصرية هي غريبة للفلاح المصري المكافح الذي فقد ذاكرته وهويته وهي صراع إنساني متواصل بين الشر والخير ورحلة بحث عن الهوية والذاكرة.

وتعد المسرحية من تأليف «محمد أبو العلا السلاموني» وإخراج «وفيق محمود»، ديكور «محمد غانم» «أشعار خالد بكار»، ألحان «رجب الشاذلي»مخرج منفذ «محمد الطاروطي».

البؤساء عرض مسرحي يقدم بقصر ثقافة الزقازيق

ومن جانبه قدمت فرقة الشريحة بقصر ثقافة الزقازيق العرض المسرحي بعنوان «البؤساء»، حيث تدور فكرة العرض حول قصة بطل جان فالجان في مرحلة كان محكوم عليه بالسجن لمدة 25 عام في فرنسا فى مطلع الثورة الفرنسية بموجتها الأولى والثانية.

ويتناول العرض قصة حياته بالتوازي مع الأحداث المصاحبة، العرض درامي تراجيدي غنائي يقدمه الفريق بأداء تمثيلي كلاسيكي ملحمي.

ودارت الأحداث حول الحياة الاجتماعية البائسة التي عاشها الفرنسيون بعد سقوط نابليون في عام 1815 والثورة التي حكم عليها بالفشل ضد الملك لويس فيليب في عام 1832.

حيث يصور الكاتب المعاناة التي عاشها الفرنسيون من خلال شخصية جان فالجان الذي عانى مرارة السجن وعانى أيضا بعد خروجه منه.

ما يعد من تأليف «فيكتور هوجو »وإعداد «عماد حمدي»و تأليف موسيقي وألحان «محمد البرماوي»، توزيع وهندسة صوت «مينا منجي»، تعبير حركي «أحمد سعيد»، ديكور« شادي شاكر»، استايلست «حسام عبد الحميد»، إضاءة «عمرو عفر»، مؤثرات بصرية «محمد وجدي»، مخرج منفذ «عمر وفيق»، إخراج «محمد العدل».

قصر ثقافة الشرقية يكرم مبدعي المستقبل 

من جانبه قام قصر ثقافة الشرقية بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم للمرة الثانية بتكريم مبدعي المستقبل من الموهوبين والمبدعين، وذلك لاهتمام الهيئة العامة لقصور الثقافة بجميع أقاليمها وفروعها ومواقعها الثقافية باكتشاف المواهب وتنميتها وبث روح الإبداع لدى الأطفال.

وبدأت فعاليات بعزف السلام الجمهوري، ثم تلاوة آيات من الذكر الحكيم، وجاء بعد ذلك كلمات كلًا من رئيس إقليم شرق الدلتا الثقافي الذي أشاد بالجمهور والتنظيم وفريق عمل الإدارة الثقافية بفرع ثقافة الشرقية.