السبت 23 ذو الحجة 1440 الموافق 24 أغسطس 2019
الرئيسية » أخبار عامة » أزهري يوضح حقيقة جواز الأضحية بدجاجة

أزهري يوضح حقيقة جواز الأضحية بدجاجة

أزهري يسخر من فتوى الأضحية بدجاجة

دجاجة

كتبت | فاطمة حسين

سخر الدكتور «عبدالعزيز النجار» من علماء الأزهر الشريف، من فتوى بعض علماء الأزهر والتي تنص على جواز التضحية بدجاجة قائلًا  «طب ما تخليها ديك».

وأضاف «النجار»خلال لقائه مع الإعلامي «رامي رضوان» في برنامج «مساء dmc»، أن أمر تلك الفتوى يدعو إلى الضحك لأن الأضحية سنة وليست فرض وبذلك فإنها لاتجزو على غير القادر.

وأشاد النجار بفتوى دار الإفتاء التي تقصضي بعدم جواز تقسيط الأضحية مضيفاً أن الله خفف على الناس بشأن تضحيتهم في حدود المستطاع وبدون تكليف المسلمين ولا تعتبر كفرض .

وقال النجار أن الفقهاء قد حددوا سن معين للأضحية من ماعز وبقر وجاموس فلا يجوز التضحية إذا نقص سنها عن المحدد لها مستنكرًا «إذا كان الغنم او البقر لو نقص عن السن ميصلحش أضحية يبقى أجيب ديك وبعدين لما أجيب ديك ولا دكر بط هوزعه على مين ولا مين»

وأكد النجار على أن هناك عادات للفلاحين في الماضي بذبحهم للطيور وهذه لا تعتبر أضحية على الإطلاق.

وقال الدكتور سعد الدين الهلالي خلال لقائه مع الإعلامي «عمرو أديب» في برنامج الحكاية المذاع على قناة mbc أن المذاهب الأربع التي تشترط أن تكون الأضحية البقر، الإبل، النعم أو الغنم تختلف عن المذهب الظاهري فهو يجوز بكل ما يم ذبحه من طيور أو غيرها.