الثلاثاء 06 صفر 1440 الموافق 16 أكتوبر 2018
الرئيسية » أخبار عامة » خراب بيوت أصحاب المكتبات الموجودة أمام جامعة الزقازيق بسبب مياه الصرف

خراب بيوت أصحاب المكتبات الموجودة أمام جامعة الزقازيق بسبب مياه الصرف

خراب بيوت أصحاب المكتبات الموجودة أمام جامعة الزقازيق

خراب بيوت أصحاب المكتبات الموجودة أمام جامعة الزقازيق

كتب | أحمد سمير

لجأ أصحاب المكتبات التواجدة بمنطقة «مساكن الاستاد» أمام كلية الطب بجامعة الزقازيق، لغلق أبواب محالهم والتي تعد مصدر رزق وحيد لعشرات الأسر، بعد غرقها في مياه الصرف الصحي، ووصول المياه لماكينات الطباعة مما أدى لتلفها.

حيث يعيش أصحاب المكتبات حالة من الذهول والاستياء الشديد، بعد غرق محالهم التجارية في المستنقعات والبرك، الناتجة عن ارتفاع منسوب مياه الصرف الصحي بالمنظقة، حيث وصل ارتفاع المياه بالداخل لـ 40 سنتيمتر، وسط غياب دور المسؤولين في حي ثان الزقازيق ومجلس المدينة.

خراب بيوت أصحاب المكتبات الموجودة أمام جامعة الزقازيق

خراب بيوت أصحاب المكتبات الموجودة أمام جامعة الزقازيق بسبب مياه الصرف

ورصدت «الشرقية توداي» المعاناة حيث قال أحد أصحاب المكتبات أن مياه الصرف الصحي تغرق محالهم منذ حوالي شهر، ولم نجد لها حل، حيث قام أصحاب المحال المتضررة في المنطقة بإبلاغ مسئولي الصرف الصحي، ولكن لم يحركوا ساكنا ولم يتم حل المشكلة حتى الآن.

وأضاف أن رد شركة مياه الشرب والصرف الصحي، كان يفيد بوجود مشكلة في محطة الرفع التابع لها المنطقة، حيث يوجد ثلاث ماكينات معطلة، وسيتم إصلاحها عقب عيد الفطر، وتابع متسائلا: هل سيظل الحال على ما هو عليه لبعد العيد هنأكل عيالنا منين؟

«مياه الصرف الصحي وصلت لماكينات الطباعة، والتي يصل سعر الواحدة منها لـ 15 ألف جنيه، مما أدت لتعطل العديد منهم، بيوتنا اتخربت!» هكذا تابع شاب أخر من أصحاب المحال بالمنطقة الحديث للشرقية توداي، مضيفا: بعد اليأس من وجود حل للمشكلة، طلبنا من الحي إحضار ماكينة لسحب المياه من المحال كحل مؤقت وعلى نفقتهم الخاصة، ولكن سرعان ما عادت المياه للمحال مرة أخري بعد أقل من يومين.

خراب بيوت أصحاب المكتبات الموجودة أمام جامعة الزقازيق

وقال آخر: من الساعة تمانية ونص الصبح بنزح مياه الصرف من المحل علشان أعرف أدخل واشتغل، وأعرف أجيب فلوس الإيجار، أنا بقالي كام يوم مبشتغلش، مؤكدا أن المحل الواحد بالمنطقة ينفق على ثلاث أسر أو أكثر، والوقت الحالي موسم امتحانات، حيث يعتبر من الأوقات التي ينتظرها أصحاب المحال كل عام لنشاط حركة البيع لكن «كلنا كده موقوف حالنا».

ويقول شاب، أن من ضمن الأسباب التي من المرجح أن تكون سبب المشكلة، التعديلات التي نفذت مؤخرا في خطوط الصرف الصحي لكلية الطب بالجامعة، حيث يتم حاليا صرف المياه على خطوط المنطقة الموجود بها المكتبات بدلا من خطوط الجامعة، وهو ما زاد من منسوب المياه داخل البلاعات خروجها على المحال.

وطالب المتضررين اللواء خالد سعيد محافظ الشرقية، ورئيس حي ثان الزقازيق بالتدخل السريع لحل المشكلة، وانقاذ بيوت أصحاب المحال والعاملين فيها من الخراب.

خراب بيوت أصحاب المكتبات الموجودة أمام جامعة الزقازيق خراب بيوت أصحاب المكتبات الموجودة أمام جامعة الزقازيق خراب بيوت أصحاب المكتبات الموجودة أمام جامعة الزقازيق