الاثنين 16 رمضان 1440 الموافق 20 مايو 2019
الرئيسية » منوعات » طفلة 3سنوات آخر ضحايا لعبة مومو …تعرف على التفاصيل

طفلة 3سنوات آخر ضحايا لعبة مومو …تعرف على التفاصيل

 

 

 لعبة «مومو»

لعبة «مومو»

كتبت | هدير هشام

قام العديد من الخبراء النفسيين والاجتماعيين بتحذير الآباء حول خطورة لعبة مومو Momo challenge، التى من شأنها تدمير نفسية الأطفال والتأثير عليهم، ودفعهم لإيذاء أنفسهم والغير أحيانًا، مطالبين بعدم ترك الأطفال فريسة للسوشيال ميديا.
وعلى الرغم من ذالك  تم الكشف عن حالات جديدة من الأطفال الصغار، الذين تأثروا بها، وما زال الآباء يتفاجأون بأن أولادهم على دراية بهذه الشخصية.

لعبة مومو

تتمثل لعبة مومو Momo challenge في دمية بشكل بشع ومخيف من خلال اتصالهم بموقع الفيديوهات يوتيوب، والتى تظهر لهم خلال مشاهدتهم للرسوم المتحركة، أو الواتساب، أو حتى عن طريق أصدقائهم فى المدرسة.

وكانت قد انتشرت شخصية Momo Challenge بقوة على الإنترنت خلال الأسابيع الماضية، خاصة على موقع يوتيوب، وسببت حالة من الفزع بين المستخدمين، نظرًا لأنها تطلب من الأطفال القيام بتحديات خطيرة للغاية مثل إيذاء النفس أو الغير أو الانتحار.

ضحايا لعبة مومو

وكانت آخر ضحايا هذه الشخصية المفزعة طفلة بريطانية تدعى «أدالين» التي كانت تسألها والدتها إذا كانت تعرف هذه الشخصية أم لا، وفوجئت الأم برد ابنتها الصغيرة بأنها تعرفها بالفعل وتطلب منها بأن تؤذى نفسها.

وعندما سألت الأم عن تفاصيل أكثر قالت الطفلة: أنها تريدنى أن اذهب إلى القمامة، وتخبرني بأن أصعد إلى «الزحليقة» العالية الكبيرة واقفز منها، وأنها سوف تنتقم مني إن لم أنفذ ما تطلبه، وحاولت الأم تهدئة طفلتها التى كانت خائفة للغاية من هذه الشخصية،  وذلك وفقًا لما ذكره موقع Daily star.

الطفلة أدالين

الطفلة أدالين

وتظهر مومو فى وسط فيديوهات الشخصيات الكرتونية الشهيرة التى يحبها الأطفال، أو عن طريق أغنية يتم وضعها فى منتصف فيديوهات الأطفال المنتشرة على موقع يوتيوب، وتقول كلمات الأغنية الموضوعة باللغة الإنجليزية على صورة شخصية مومو وتسبب العديد من الذعر والرعب في نفوس الأطفال.