الاثنين 21 شوال 1440 الموافق 24 يونيو 2019
الرئيسية » علوم و تكنولوجيا » ظاهرة فلكية جديدة تراها بالعين المجردة

ظاهرة فلكية جديدة تراها بالعين المجردة

كتب | أحمد الدويري

أعلنت إدارة الطيران والفضاء الأمريكية «ناسا»، عن ظاهرة فلكية جديدة ومثيرة.

وهي مواجهة كوكب المشترى لكوكب الأرض الذي يعد أكبر كواكب المجموعة الشمسية، وسيكون في أقرب نقطة له.

وتحدث هذه الظاهرة السنوية عندما يكون المشتري والشمس على خط واحد مع الأرض.

وذكر خبير فلكي أن وجود كوكب المشترى في وضع مقابلة مع الشمس يتكرر نتيجة حركته في مداره حول الشمس.

في الأوقات التالية: 14 يوليو 2020 و20 أغسطس 2021 و26 سبتمبر 2022.

وسيكون ذلك العملاق الغازي المشتري مضاء بالكامل بواسطة الشمس مما يجعله أكثر إشراقا ليلا في السماء.

بحسب ما ذكر موقع شبكة سي بي إس نيوز الأميركية.

اقرأ أيضًا ناسا من جديد: كويكب هائل في طريقه للاصطدام بالأرض

إلا أن رؤية الأقمار الأربع الضخمة الخاصة بكوكب المشتري، وهو الأضخم في المجموعة الشمسية.

لن يمكن رؤيتها بالعين المجردة، وسيتحتم على محبي مشاهدة هذه الظاهرة الفريدة استخدام المناظير

أو التلسكوبات الصغيرة لتأمين رؤية أوضح، بحسب ما أوضحت وكالة الفضاء الأميركية ناسا.

وكانت قد حذر رئيس وكالة الفضاء الأمريكية ناسا  في 1 مايو الماضي، من اصطدام كويكب قاتل بالأرض

إذا لم يتم حمايتها بشكل أفضل، حيث دعا إلى تقوية دفاعات الأرض بقوة أكثر.

واستخدم جيم بريدنشتاين مؤتمر الدفاع الكوكبي هذا العام ليحذر من أن حماية الأرض من مثل هذه الكارثة

لا يتعلق بالأفلام، وفقا لصحيفة standard البريطانية.

وذكر رئيس ناسا وجود أدلة متزايدة على إمكانية اصطدام كويكبات بالأرض، مؤكدا على وجوب تعزيز الكوكب لضمان الحفاظ عليه.

وأضاف بريدنشتاين، خلال المؤتمر، أمس الإثنين، علينا التأكد من أن الناس يدركون أن الأمر لا يشبه بهوليوود.

إنه لا يشبه الأفلام، فالأمر في النهاية هو حماية الكوكب الوحيد الذي نعرفه الآن يمكننا أن نعيش عليه.

وتابع جيم بريدنشتاين: يتعين علينا استخدام أنظمتنا وقدراتنا للحصول على المزيد من البيانات والمعلومات

وعلينا القيام بذلك بشكل أسرع.

وأشار رئيس ناسا إلى نيزك طوله 65 قدمًا، انفجر فوق تشيليابينسك في روسيا، على بعد 14 ميلًا من سطح الأرض

في عام 2013، مضيفا هذه الأحداث ليست نادرة، فقد حدثت بالفعل.

ويأتي هذا التحذير بعد أن وضعت وكالة الفضاء الأمريكية خططًا تفصيلية لإخراج أي كويكب قد يدمر الأرض

من مداره التصادمي مع كوكبنا.