الخميس 13 شعبان 1440 الموافق 18 أبريل 2019
الرئيسية » أخبار الشرقية » محافظ الشرقية يوضح حقيقة تحويل أرض منشأة ناصر بأولاد صقر إلى مقلب للقمامة

محافظ الشرقية يوضح حقيقة تحويل أرض منشأة ناصر بأولاد صقر إلى مقلب للقمامة

 

محافظ الشرقية

محافظ الشرقية

 

كتب | سامح المصري

نفى محافظ الشرقية الدكتور ممدوح غراب ما تم تداوله من وقوع اشتباكات بين أهالي قرية منشأة ناصر التابعة لمركز أولاد صقر وقوات الأمن بسبب الاعتراض على قرار تخصيص قطعة أرض بالقرية تابعة للدولة بهدف إقامة مقلب وسيط لتجميع القمامة.

وقال غراب أن ما حدث اليوم بمنشأة ناصر كان بسبب اعتراض مجموعة من الأهالي على تنفيذ قرار إزالة للاستيلاء على أملاك الدولة ، لتحويل الأرض إلى المصلحة العامة والانتفاع بها لصالح أهالي أولاد صقر ، ولا صحة لما تم تداوله بشأن تخصيص هذا المكان لتجميع القمامة .

وأضاف: لا نتهاون مع أي تعديات على أملاك الدولة ، ونعمل مع أي أشكال الاستيلاء على حق الدولة بالقانون ، ونعمل ليل نهار على تقديم الخدمات وتلبية مطالب جميع المواطنين بالشرقية.

واستكمل: لم نصدق على أي قرار يضر بصحة وسلامة أو مصلحة المواطنين ، وطلبت مراجعة المكان لتخصيصه للصالح العام وخدمة المواطنين .

وكان تداول صباح اليوم صور وفيديوهات لتجمع عدد من الأهالي قد قاموا بقطع الطريق بمنشأة ناصر اعتراضا على ما وصفوه بعدم الموافقة على قرار محافظ الشرقية بتخصيص قطعة أرض إلى مقلب تجمع للقمامة خوفًا من انتشار الأمراض والأدخنة ، والروائح الكريهة التي من الممكن أن تحدث بسبب هذا القرار (على حد قولهم ) وهذا ما تم نفيه من قبل المحافظ.