الأحد 24 ذو الحجة 1440 الموافق 25 أغسطس 2019
الرئيسية » أخبار الشرقية » مشاجرات ساخنة بين المتظاهرين والمؤيدين لمبارك بالزقازيق

مشاجرات ساخنة بين المتظاهرين والمؤيدين لمبارك بالزقازيق

نشبت اليوم مشاجرات بين المتظاهرون الرافضين لاستكمال مسيرة الرئيس مبارك في الإصلاح والحكم حتى انتهاء فترة رئاسته لعدة أشهر وبين المؤيدين للرئيس مبارك، وذلك بالسنج والأسلحة البيضاء بميدان الزراعة في مدينة الزقازيق.
وردد المتظاهرون هتافات منددة بالرئيس مبارك و نظامه الحاكم وتبادل المتظاهرون الضربات مما أسفر عن إصابات مختلفة و مباشرة بين الطرفان بلغ عددها إلي العشرات، وبينما تشابكت رجال الشرطة لفض المشاجرات وحالة الفرضي التي ضربت المدينة حيث سادت حالة من الهلع والفزع بين الأهالي الذين سرعان ما احتموا بالمنازل، في حين تبادل المتشاجرون القذف بالحجارة، وكذلك علي رجال الأمن الذين فضلوا عدم الاحتكاك المباشر بزيهم العسكري، وبينما اتهم المتظاهرون رجال الشرطة بأنهم هم وراء هذة المشاجرات وهم الدعم الحقيقي لهم.
يذكر أن عدد المتظاهرين بلغ أكثر من 15 ألف متظاهر بعدة أماكن بمدينة الزقازيق و خاصة بميدان الزراعة و أمام مجلس المدينة، وبينما بلغ عدد المؤيدين للرئيس مبارك أكثر من 500 شخص كان معظمهم حاملين للأسلحة البيضاء والسنج بدون تدخل أمنى لردعهم عن الرافضين لاستكمال نظام مبارك و مسيرته الإصلاحية والتي بدئها منذ عدة أيام استجابة لمطالب المتظاهرون وفي ظل عدد صغير لرجال الجيش بمدينة الزقازيق الذي حاول السيطرة علي الموقف بلا جدوى.

نقلا عن الأهرام