• top-banner-1
  • top-banner-1
  • top-banner-1
  • top-banner-1
الخميس 28 شعبان 1438 الموافق 25 مايو 2017
الرئيسية » صحة » 8 أسباب غريبة تتسبَّب في زيادة وزنك.. العمر والسهر يتصدران القائمة!

8 أسباب غريبة تتسبَّب في زيادة وزنك.. العمر والسهر يتصدران القائمة!

Advertisement

تمثل أرقام الكيلوغرامات الظاهرة على شاشة الميزان عاملاً مزعجاً للجميع، وللنساء بالخصوص!

فكثير من النساء لا يأكلن كميات كبيرة وضارة من الطعام؛ ومع ذلك تتزايد أوزانهن بشكل ملحوظ. وبالإضافة إلى الأسباب الطبية المعروفة، مثل مشكلات الغدة الدرقية والهرمونات بشكل عام، فهناك أسباب غريبة وصادمة للبعض، نستعرضها معاً في هذا التقرير.

 

1- قلة النوم

 

يتغير سلوك الهرمونات مع تغير روتين النوم الخاص بك؛ فيُزيد السهر حتى ساعة متأخرة من الليل من نسبة تناول الأطعمة الضارة ليلاً، ويقل معدل حرق السعرات الحرارية في الجسم فتتحول إلى دهون.

ويؤدي عدم أخذ كفايتك من النوم إلى تغير في سلوك الهرمونات التي تزيد من شهيتك للطعام، ويقل شعورك بالشبع بعد كل وجبة!

يجب الالتزام بروتين ثابت للنوم يومياً حتى خلال عطلة نهاية الأسبوع؛ بمرور شهر على الأكثر سوف يعتاد الجسم على مواعيد نوم واستيقاظ ثابتة، وعندها يظهر الفارق على صحتك بشكل عام، وعلى وزنك بكل تأكيد.

 

2- التقدم في العمر

 

photo

الالتزام بالرياضة مع تقدم العمر طريقك للحفاظ على رشاقتك (مصدر الصورة)

تقل الكتلة العضلية للإنسان بعد بلوغ سن الثلاثين من 3-5% كل عقد، وتقل هذه النسبة إذا كنت ممن يمارسون الرياضة بانتظام ولكنها لا تنعدم بالطبع!

أيضا يقل معدل حرق السعرات الحرارية بعد بلوغ الثلاثين بنسبة 40-50%؛ ما يعني أن ما يتناوله الشخص من طعام في شبابه لابد أن يختلف كمّاً وكيفاً مع تقدم العمر. بالإضافة لأنك في حاجة إلى ممارسة المزيد من الرياضة مثل المشي أو الجري بشكل منتظم؛ فممارسة الرياضة في هذا السن وتناول الأطعمة المفيدة، مثل البروتينات الخالية من الدهون مفتاح التخلص من الوزن الزائد، والحفاظ على الكتلة العضلية متوازنة.

 

3- مواليد الثمانينيات والتسعينيات

 

نشرت دراسة في مجلة بحوث السمنة أن مواليد السبعينيات وما قبلها أقل عرضة للإصابة بالسمنة عن الأجيال التي تليهم؛ أرجعت الدراسة السبب للتغير الكبير في أنواع الأطعمة التي أصبحت مليئة بالمواد الضارة والمسببة لتغير شديد في هرمونات الجسم، ما يجعل الحفاظ على الوزن والصحة صعباً للغاية، حتى مع وجود روتين رياضي يومي.

 

4- الإقلاع عن التدخين

 

photo

التوقف عن التدخين سيكسبك بعض الكيلوغرامات (مصدر الصورة)

لا يختلف كثيرون على الضرر الهائل الذي يحدثه التدخين للجسم، ومدى أهمية الإقلاع عن هذه العادة السيئة. ومما قد يدعو للغرابة أن ترك التدخين سيكسبك بعض الكيلوغرامات الزائدة؛ وذلك للرغبة في تناول أي شيء بدلاً من وضع السيجارة في فمك!.

يزيد التدخين كذلك من معدلات الأيض “حرق السعرات الحرارية”، وعند التوقف؛ يقل معدل الأيض في الجسم. ولكن لا داعي للقلق، فبعد مرور عدة أسابيع سيقل هذا الشعور، ويعود الجسم إلى طبيعته.

 

5- متلازمة كوشينج

 

متلازمة كوشينج، حالة مرضية غير الشائعة تنتج نتيجة تعرض الجسم لمستويات مرتفعة من الكورتيزون، ما يؤدي لزيادة مستوى هرمون التوتر “الكورتيزول”، في الدم؛ فيزداد الوزن بالإضافة إلى أعراض أخرى، وتنتشر متلازمة كوشينج بين النساء أكثر من الرجال، وتصيب الأعمار بين 20-50 عاماً.

 

6- الضغط العصبي

 

photo

حاولي التخفيف من حدة التوتر اليومي وخصصي وقتاً لنفسك (مصدر الصورة)

تزداد الضغوط اليومية ويزداد معها التوتر والضغط العصبي، ويعد “الكورتيزول” سبباً رئيساً في زيادة الشهية، فيلجأ بعضهم بطبيعة الحال إلى الأطعمة السريعة الغنية بالدهون والكربوهيدرات التي لا تحتاج جهداً إضافياً في التحضير.

 

7- حركة الأمعاء

 

تبدأ الأمعاء في وظيفتها بعد مرور ساعة أو أكثر قليلاً من وقت تناول الطعام؛ ما يعني أنّ التبرز من مرة إلى ثلاثة يومياً معدل صحي لحركة الأمعاء. ويعد مرور أكثر من يوم دون الحاجة للتبرز مؤشراً على بطء حركة الأمعاء فتؤدي إلى اكتساب الوزن لأسباب مختلفة منها نقص الألياف، أو عدم شرب الماء الكافي، أو تناول بعض الأدوية ذات الأعراض الجانبية المؤثرة في حركة الأمعاء.

 

8- تكيس المبايض

 

photo

يعد الحمل سبباً رئيسياً في تغير الهرمونات ما يؤدي إلى اكتساب الوزن 

تكثر المشكلات الهرمونية عند النساء بعد الإنجاب، ومن المشكلات الشائعة في تلك الفترةمتلازمة تكيس المبايض، وفيها تنمو بعض الأكياس الصغيرة حول المبيضين؛ ما يؤدي إلى خلل في توازن الهرمونات، ثم تبدأ بعض الأعراض في الظهور، مثل نمو شعر الجسم بشكل زائد، وظهور حب الشباب مرة أخرى، وعدم انتظام الدورة الشهرية، وأخيراً ازدياد ملحوظ في الوزن خصوصاً في منطقة البطن.

 

 

المصدر 

Advertisement